فرعا أمريكا وكندا يعقدان اجتماعهما الدوري

عقد فرعا أمريكا وكندا اجتماعهما الدوري عبر وسيلة الزوم في يوم الأحد الموافق الأول من مايو الجاري، وقد قدم المناضل عضو المكتب التنفيذي مسؤول دائرة الإعلام والثقافة تنويراً حول التطورات في المنطقة وخاصة الأوضاع في إثيوبيا وأثرها على إرتريا وسوء الأوضاع التي تمر بها إرتريا، أهمها إدخال شعبنا في الصراع الداخلي في إثيوبيا واستباحة الأراضي الإرترية حتى تكون موقع تأهيل وتدريب لأحد أطراف الصراع الإثيوبي، مما سيجر شعبنا في حرب مفتوحة. وقد أكد الحضور أن ما تمر به إرتريا يتطلب مضاعفة الجهود وتوحيد الطاقات لإسقاط عصابة أسمرا حتى يضمن الشعب الإرتري وحدته الداخلية التي كانت صمام أمان لتحقيق الاستقلال. كما تناول المناضل قبرهوت أبو عشرة أهمية الاستقطاب وزيادة العضوية كون المعركة تهم كل إرتري حر وقد أكدت التجارب أن مشروع الجبهة ليس مسؤولية أحد بقدر ما أنه وعاء انسجمت فيه كل الجماهير الإرترية، وبوجود المؤامرات التي مازالت قائمة على التشويه المستمر، لذلك تحتم المسؤولية الوطنية أهمية مناقشة الجميع وخاصة الشباب الذين شوهت لهم آلية العصابة مشروع الجبهة ودورها حتى يتثنى لها الانفراد الذي يشهد الجميع نتائجه اليوم. واتخذ الحضور خطوات وقرارات وتوصيات جادة لتوسيع العضوية ومضاعفة الأداء.

شاركها

Share on facebook
Share on twitter
Share on pinterest
التصنيفات
منشورات ذات صلة