بعد فشل السلام المزعوم بينها وبين إرتريا إثيوبيا تحاول دعمه ثقافياً !

وصل إلى العاصمة الإرترية أسمرا وفد ثقافي إثيوبي كبير يضم ستين عضوا معظمهم من المغنيين والمغنيات وأعضاء فرق شعبية برئاسة السيدة بيزونيش ميسريت ، وزيرة الثقافة والسياحة في الحكومة الإثيوبية ، وستقدم الفرق الإثيوبية عروضها في كل من أسمرا ومصوع وكرن.

والجدير ذكره في منتصف عام 2018م ومبادرة من رئيس الوزراء الإثيوبي دخل النظامان الاثيوبي والارتري في حالة وصفت بعودة السلام بين البلدين تجاهل فيها الجانبان كلٍ بحساباته الخاصة القضايا أس المشكلة وقد غلفا سلامهما المزعوم بسيل من المهرجانات والاحتفالات التي سرعان ما تلاشت وظهر النظامان عاريان على الملأ وها هما يعيدان الكرة.

شاركها

Share on facebook
Share on twitter
Share on pinterest
التصنيفات
منشورات ذات صلة