التحية للطبقة العاملة الارترية في يوم عيدها

كان قديسا زرع المحبة بين الربوع          ويوما صلى بنا واستشهد قبل الركوع

يصادف الثالث من مايو هذا العام الذكرى 49 لاستشهاد القائد النقابي الشهيد البطل علي عثمان حنطي عضو المجلس الثوري والسكرتير العام للاتحاد العام لعمال ارتريا  الذي استشهد في مقر المؤتمر الوطني العام الثاني الذي استهدفته مقاتلات العدو الاثيوبي وعلى اثر ذلك انتقل المؤتمر الى الموقع البديل ، ولم تكن قصة الاستشهاد هى الحكاية لان ذلك متوقع خاصة من قبل العدو الذي كنا نحاربه من اجل عزة شعبنا  ووطننا ولكننا هنا بصدد التذكير بهؤلاء الابطال الذين نذروا انفسهم من أجل  حرية وكرامة الانسان الارتري وقدموا اغلى ما يملكون وهى النفس. الشهيد علي عثمان حنطي من مواليد مدينة كرن التحق بالعمل الوطني منذ بواكير شبابه وقد كان  أحد قيادات خلايا الجبهة في الرصيرص التي هاجر اليها بعد ان ضيق الاحتلال الاثيوبي الخناق على الوطنين الارترين ونشط في كسب الارترين هناك لصالح النضال الارتري ، عرف عنه تواضعه وادبه الجم وقدرته على التواصل والاقناع ، اختير سكرتيرا عاما للاتحاد العام لعمال ارتريا في المؤتمر التأسيسي الذي انعقد في الاراضي المحررة في العام 1973 وعلى اثرها اصبح عضوا في المجلس الثوري حسب موقعه حيث خصص المؤتمر الوطني العام الاول للجبهة مقعدين لرئيسي  العمال والمرأة في المجلس الثوري والذي كان اعلى سلطة سياسية في ذلك الوقت. ابتعث الى دورة نقابية للجمهورية العربية السورية  في معهد التأهيل النقابي التابع لاتحاد نقابات عمال سوريا وفور عودته تفرغ للعمل الوطني ولم يغادر ساحة النضال الى يوم استشهاده. والجدير بالذكر ان معهد التأهيل النقابي في دمشق اطلق على احدى قاعاته اسم الشهيد حنطي . في ذكرى اليوم العالمي للعمال والثالث من مايو الذي اعتمده الاتحاد العام لعمال ارتريا وهو يوم استشهاد القائد حنطي يوما لعمال ارتريا نحي كل شهداء الحركة العمالية الارترية الذين خضبوا تراب الوطن بدمائهم الطاهرة . القائد النقابي الكبير ادريس عثمان محمد المعروف بكنيته “حشكب ” يعتبر من ابرز القيادات النقابية التي قادت الحركة العمالية الارترية ممثلة في الاتحاد العام لنقابات ارتريا ، حشكب ابوراشد الامين العام والذي على يده تطور فعل الاتحاد وتدرجت هياكله النقابية ليصبح الاتحاد العام للنقابات بعد ان كان هيكلا نقابيا عاما باسم الاتحاد العام لعمال ارتريا . تعافب على قيادة سكرتاريته العامة كل من  المناضل الشهيد على عثمان حنطي والذي قاده منذ انتخابه في المؤتمر التأسيس والى يوم استشهاده ثم  المناضل النقابي الكبير ابراهيم محمود قدم اطال الله في عمره ومتعه بالصحة فالمناضل النقابي الكبير الشهيد  احمد شيخ فكي اسماعيل وأتى بعده المناضل الشهيد  ادريس عثمان محمد “حشكب ويقود الامانة العامة الان  المناضل النقابي محمد على فكي متعه الله بالصحة. 

                                     
سطوة العباسين دانت  واساطين أمية

ورياض المجد أمست للقراصين هوية  

أين من عفر بالمجد جبين البربرية    

أضاع سيفا ثم لم يجد طريقا للبندقية 

شاركها

Share on facebook
Share on twitter
Share on pinterest
التصنيفات
منشورات ذات صلة