الأربعاء , 3 يونيو, 2020
الرئيسية / الاخبار / جبهة التحرير الإرترية تنعي الشهيد أحمد محمد إبراهيم حزوت ( أحمد سكرتير)

جبهة التحرير الإرترية تنعي الشهيد أحمد محمد إبراهيم حزوت ( أحمد سكرتير)

 

بسم الله الرحمن الرحيم

كل من عليها فان ويبقى وجه ربك ذو الجلال والإكرام  ( صدق الله العظيم )

في مسيرة العطاء بلا حدود رجال سطروا أروع المواقف البطولية من أجل المبادئي التي امنوا بها ، فكانت ثمرة ذلك التضحية باغلى ما يملكون فمنهم مضى شهيداً ومنهم من تقدم الصفوف قائداً ومعلما في الدفاعات الأمامية ، ومن ثم ناصحا ومرشداً للأجيال ، فقد شعبنا اليوم احد رجالات الرعيل الأوفياء جيل العطاء من غير حدود، ترجل الفارس عن صهوة جواده وهو مازال ممسكا بجمر القضية ، المناضل القائد أحمد محمد ابراهيم حزوت المشهور بكنيته ( سكرتير) ، الذي حدثت وفاته اليوم 29 مارس 2020م بمدينة ستوكهولم السويدية مقر اقامته الذي اختاره منفي له بعد ان ضاق الوطن بابنائه. التحق المناضل أحمد بجبهة التحرير الإرترية في النصف الأول من ستينيات القرن الماضي وبعدفترة وجيزة تم إبتعاثه في دورة تدريبية إلى جمهورية الصين الشعبية في العام 1967م ليعود بعدها ويتسلم مهام المفوض السياسي للمنطقة العسكرية الثالثة ، لعب المناضل احمد دورا مهما مع رفاقه في الوحدة الثلاثية والتي انتخب فيها عضوا قياديا ثم مؤتمر ادوبحا العسكري ليصبح عضوا في القيادة العسكرية بالميدان وسكرتيرا أول للقيادة العامة. بعد المؤتمر الوطني العام الأول تفرغ لحياته الخاصة لكن الهم العام كان ساكنه نشط في العمل الجماهيري بالمملكة العربية السعودية ، وقد دفع الأخ أحمد ثمن مواقفه بعد اتفاقية جدة وصدور البيان السياسي ، طردته السلطات السعودية من اراضيها لموقفه الرافض للبيان السياسي الذي صدر في ال20 من يونيو 1986م وتداعياته معلومة للجميع . ظل الراحل المقيم أحمد ملتزما بخطه السياسي الذي ضحى من أجله ، حتى عندما تباينت الصفوف في الفترة الأخيرة ظل أحمد هو أحمد المناضل يدافع عن الخط الوطني العام متمسكا به. بفقدانه فقد شعبنا أحد رموز الكبرياء الوطني، نترحم على روحه الطاهرة سائلين الله ان يتقبله قبولاً حسنا مع الصديقين والشهداء وحسن أولئك رفيق, العزاء لأفراد اسرته الصغيرة ولمناضل جبهة التحرير الإرترية في كل مكان ولعموم شعبنا الإرتري البطل.

إنا لله وأنا اليه راجعون

جبهة التحرير الإرترية

المكتب التنفيذي

29 مارس 2020م

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.