الرئيسية / صناع تأريخنا / المناضلة / آمنة بخيت على يوسف النحيلة الشهيرة بـ (حدوة)

المناضلة / آمنة بخيت على يوسف النحيلة الشهيرة بـ (حدوة)

 

  • ولدت بمدينة كسلا حي الحلنقة في عام 1930م .
  • أبت احدي صديقات أمها إلا أن تطلق عليها أسم (حدوة) و أصبح هذا اسما سائرا لها لا تعرف بسهولة إلا به ، غير أنها عندما تسأل فإنها تسمي نفسها باسمها الحقيقي آمنة.
  • رابعة إخوة لها ذكور.
  • ولدت لأب من بني هلبة جاء محاربا في جيش المهدي وتقطعت به السبل ، وأمها حواء سعيد من قبائل الملهيتكناب البجاوية ، انتقلت أسرتها إلى الميرغنية في منزلهم الحالي جوار حوش ناظر عموم البني عامر.
  • تزوجت من الأستاذ  عثمان الشهير (بعثمان كربن) وهو خال المناضل ادم قندفل  وأنجبت منه ستة من الذكور وثلاث من الإناث.
  • يقول المناضل ادم قندفل في كتابه “عندما التقيت  بالأخ محمد سعيد ناود أخبرني بقيام تنظيم جديد يسمى حركة تحرير ارتريا وشرح لي لوائح التنظيم وأهدافه، وعندما وافقت على الالتزام طلب مني أن نذهب لمكان آمن فذهبت به إلى منزل خالي (علي كربن)  في حي الميرغنية ، وفيه أحضرت المصحف وأديت القسم.”
  • كان منزلها ملتقى لكثير من القيادات وفيما بعد النازحين فقد كان بعيدا عن أعين الأمن  والمخبرين باعتباره بيت سوداني.
  • انخرطت في العمل النضالي وكانت واحدة من بين سبع نساء شكلوا النواة الأولى لاتحاد المرأة الارترية (1963م).
  • كان دورها فعالا في نقل الرسائل مستغلة جنسيتها السودانية وقدمت الكثير من المعلومات أثناء تنقلها بين كسلا و اغردات ذهابا وإيابا.
  • كما أنها ساهمت في تعليم النساء العمل اليدوي وفتح منفذ للبيع في سوق كسلا.
  • اشتهرت بطيب المعشر ومساندة الحق والوضوح والشجاعة في الحق كما شهد لها الجميع بالكرم الباذخ فقد كانت يدا ممدودة وعصى مرفوعة على من تطاول ، ولم يمنعها هذا من حب البهجة والطرب فكانت لها مشاركات دائما في المناسبات السعيدة .عاشت  باسمة هاشة باشة إلى أ، توافها ربها في عام (2002م.
  • نسأل الله لها الرحمة والمغفرة وأن يدخلها فسيح جناته مع النبيين والصديقين والشهداء وأن يجعل البركة في ذريتها .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.