الرئيسية / تقارير / رئيس جبهة التحرير الارتري يعقد اجتماعا تنويريا بفرع بيرث

رئيس جبهة التحرير الارتري يعقد اجتماعا تنويريا بفرع بيرث

في يوم أمس الأحد الموافق 8 سبتمبر الجاري و في إطار سلسلة اللقاءات التنويرية و التفاكرية التي يجريها منذ وصوله إلى أستراليا في نهاية شهر أغسطس الماضي ، عقد المناضل محمد إسماعيل همد رئيس المكتب التنفيذي لجبهة التحرير الأرترية اجتماعا تنويريا لفرع الجبهة ببيرث .

وقد تحدث المناضل أبو ملكة باعتبار أن الاجتماع هو أول لقاء يجمعه بفرع بيرث بعد المفاصلة عن مجمل الأحداث التي مرت بها الجبهة منذ مطلع عام 2019م ، والتطورات التي حدثت داخل أطرها والتجهيزات التي تجري على قدم وساق لعقد المؤتمر الوطني العاشر وأعمال التحضير له والتي اقتربت من نهايتها ، وعلى صعيد آخر تحدث عن مشاركات الجبهة في النشاط العام للمعارضة الارترية ومشاركتها في المؤتمر الثاني للمجلس الوطني للتغيير الديمقراطي وتأكيدها على ضرورة نجاحه بتضافر ومساهمات كل القوى المعارضة ، وكذلك عن اللقاءات الثنائية التي جمعت الجبهة مع بعض تنظيمات المعارضة الارترية والتفاهمات التي وصلوا إليها معها ، وكذلك أكد على التزام الجبهة بإبراز دور المجلس الوطني للتغيير الديمقراطي وتنفيذ قراراته وطالب عضوية الفرع بالتفاعل الإيجابي مع مناشط المجلس والعمل سويا مع فروع التنظيمات المكونة له في سبيل الدفع به إلى الأمام وتكريس الدور الإيجابي له .

ومن جانبها أكدت عضوية الفرع على دعمها التام ووقوفها مع تنظيمها وقيادته وتعاهدها علي المضي قدما في مسيرة النضال حتى تتحقق آمال وأماني شعبنا تحت راية جبهة التحرير رائدة النضال الوطني.

كما أشاد الفرع بالجهود التي يبذلها أبناء جبهة التحرير في كل القطاعات وعلى جميع الأصعدة من أجل تحسين الأداء ورفع وتيرة العمل بهمة واقتدار ، وكذلك أثنى أعضاء الفرع على أداء اللجنة التحضيرية للمؤتمر الوطني العاشر لجبهة التحرير الارترية وما تقوم به من عمل وجهد مقدر، كما حيا وفد جبهة التحرير الارترية بقيادة رئيس المكتب التنفيذي الذي مثل التنظيم في المؤتمر الثاني للمجلس الوطني للتغيير الديمقراطي الذي عقد في شهر أبريل الماضي بالسويد وما قام به من لقاءات واجتماعات مع القوى السياسية والمجتمعية التي شاركت في المؤتمر ، وما تبع ذلك من لقاءات مع قواعد التنظيم .

وفي مبادرة واعية وجميلة منهم تسابق أعضاء الفرع لدفع ما قررته اللجنة التحضيرية على الفرع للمساهمة في التكلفة المالية لعقد المؤتمر .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.